وزير المالية:«الموازنة التشاركية» بالمحافظات.. مبادرة متميزة لتمكين الشباب من المشاركة في رؤية الدولة

وزير المالية د. محمد معيط

 

كتب محمد صوابى
أكد الدكتور محمد معيط وزير المالية، أن الدولة حريصة على إشراك الشباب وطلاب الجامعات في إعداد الموازنة العامة للدولة، وتحديد أولويات الإنفاق العام، من خلال توسيع أنشطة «الموازنة التشاركية» التى تتبنى تنفيذها وحدة *الشفافية* والمشاركة المجتمعية بوزارة المالية فى مختلف المحافظات، على نحو يُسهم فى تعميق التواصل الفعَّال مع المواطنين، بمراعاة التوظيف الأمثل للتكنولوجيا الحديثة فى تبسيط مفاهيم المالية العامة.
أشار أحمد كجوك نائب الوزير للسياسات المالية والتطوير المؤسسى، إلى أن وحدة الشفافية والمشاركة المجتمعية بوزارة المالية تنظم مبادرة «نادى المواطنة الفعالة»؛ لإرساء دعائم التواصل الفعَّال والمستدام مع مختلف شرائح المجتمع، خاصة الشباب وطلاب الجامعات.
ذكر بيان لوزارة المالية، أنه تم إطلاق مبادرة «نادى المواطنة الفعالة» بجامعة الإسكندرية؛ بحضور الدكتور عبد العزيز قنصوة، رئيس الجامعة، والدكتور سيد الصيفى عميد كلية التجارة، والدكتور سعيد عبد العزيز منسق مشروع الموازنة التشاركية بالجامعة، وذلك بعد نجاح هذه المبادرة بالجامعة الأمريكية بالقاهرة؛ بهدف تعريف الطلاب بهيكل الوزارة ووحدة الشفافية والمشاركة المجتمعية وبيان حرصها على إشراك الشباب في رؤية الدولة والسياسات المالية، ومن ثم تأهيلهم للمشاركة فى عملية إعداد الموازنة العامة للدولة.
استعرضت سارة عيد رئيس وحدة الشفافية والمشاركة المجتمعية بوزارة المالية، الجهود المبذولة للوحدة لتطوير شفافية الموازنة، وتعزيز أدوات الموازنة التشاركية، والتواصل المجتمعي، من خلال إصدار التقارير المالية المختلفة حول دورة إعداد الموازنة، وعلى رأسها: موازنة المواطن، وأيضًا من خلال التخطيط التشاركى والمساءلة المجتمعية – والمطبق عالميًا فى العديد من الدول العالم Participatory Budget، ومنها: الموازنة التشاركية؛ لتمكين المواطنين خاصة الشباب من المشاركة الفعَّالة في رؤية الإصلاح وزيادة الوعى المالى.
أشارت إلى أن هذه ليست المرة الأولى التى تقوم بها الوحدة لإجراء مثل تلك الفاعليات فى محافظة الاسكندرية؛ حيث قامت الوحدة بإطلاق مبادرة «اتصرف بإيجابية، وساعد الإسكندرانية» بالإسكندرية كأول محافظة يتم اختيارها لتطبيق مبادئ الموازنة التشاركية وقد تم إلقاء أول محاضرة في جامعة الإسكندرية بعنوان «الندوة التعريفية الأولي لمبادرة وزارة المالية للتخطيط التشاركي» ضمن فعاليات المبادرة وتطرقت الندوة إلى عرض عدة محاور وعلى رأسها: ضرورة ربط الموازنة باحتياجات وأولويات المواطنين وأهمية تعميق المشاركة المجتمعية بالإسكندرية في السياسة المالية للدولة عبر تطبيق مبدأ الموازنة التشاركية وبالتعاون مع أجهزة المحليات، كما تم عقد ورشة عمل لبدء تطبيق «الموازنة التشاركية» فى عام ٢٠١٩ بالشراكة مع البنك الدولي وبحضور استشاري البنك الدولي جيوفاني اليجريتي، بهدف زيادة الوعي والمعرفة بمفهوم الموازنة التشاركية وإنشاء شبكة تضم الجهات الفاعلة المختلفة والبدء في عملية تصميم مشروع «نموذج مصري مستقبلي للموازنة التشاركية».
أعلنت أنه تم إنشاء صفحة تفاعلية خاصة بالوحدة على موقع الفيس بوك لتتضمن عددًا من الفاعليات بشكل إلكتروني حيث ستقوم المنصة بتوفير آليات لجذب الشباب وإعطائهم فرصة لإبداء آرائهم في رؤية الدولة، والتعامل باللغة التي تتيح لهم الاندماج مع مستهدفات الوحدة لتعزيز الشفافية والمشاركة.
أكدت أنه يجري العمل على قدم وساق لتفعيل نظام «تشاركية الموازنة»، ونأمل فى التواصل مع الجامعات الأخرى من خلال تبني مشروعات أو عقد مؤتمرات وجلسات مشتركة لتبادل الآراء والأفكار، وتنظيم مسابقات بين طلاب الجامعات لتشجيعهم على المشاركة الفعالة.
أشارت إلى أهمية رفع الوعي لدي الشباب حول مفاهيم «الموازنة التشاركية»، وما تقوم به الوزارة من إصلاحات هيكلية ومالية، بهدف تأهيل كوادر فعَّالة من الشباب الواعد ليكونوا «سفراء لتوعية الجمهور بمفاهيم الموازنة» وبرامج الحكومة، والمشاركة في إعداد الموازنة العامة للدولة خلال السنوات المقبلة، وتحديد الاحتياجات التنموية، وأولويات الإنفاق العام.
أوضحت أن الشراكة مع الجامعات تهدف إلى تنمية الوعي المالي لدى الشباب وتعريفهم بمهام الجهات الحكومية بالدولة على أرض الواقع، من خلال عقد دورات تدريبية وتعليمية؛ وتحقيق أكبر قدر من الاستفادة، وأهمية دمج مبادئ التثقيف المالي والتكنولوجي وريادة الأعمال وغيرها ضمن البرامج التعليمية الحالية.
قالت إن الطلاب تفاعلوا مع مبادرة «نادى المواطنة الفعالة» وأبدوا إعجابهم بـ «الموازنة التشاركية»، وقاموا بعرض أكثر من فكرة لتعزيز برامج التثقيف المالي، لافتة إلى أنه يتم دراسة الأفكار حاليًا للاستفادة منها فى مشاريع استثمارية قابلة للتنفيذ على أرض الواقع؛ بما يسهم بفاعلية في تحقيق التنمية المستدامة، وتحفيز الاقتصاد القومي، وتنفيذ «رؤية مصر ٢٠٣٠»، وقد تم الاتفاق مع الطلاب على نشر، مناقشاتهم الثرية؛ باعتبارهم سفراء للشفافية.
أكد الدكتور عبد العزيز قنصوة، رئيس جامعة الإسكندرية، دعمه لهذه المبادرة وترحيبه بمشاركة الطلاب فيها؛ ليكونوا قادة مجتمعيين فى المستقبل قادرين على فهم موازنة بلدهم والمشاركة فى التخطيط لها.. بينما رحب الدكتور سعيد عبد العزيز منسق مشروع «الموازنة التشاركية» بالإسكندرية بفكرة «مبادرة نادى المواطنة الفعالة»، معربًا عن أمله في أن تحقق المبادرة أهدافها المرجوة بجامعة الإسكندرية.. وأشار إلى أهمية الاعتماد على تدريب الكوادر واستهداف مشاركة الشباب لنشر برامج التوعية بالسياسة العامة والتنمية المستدامة.
أعرب طلاب جامعة الإسكندرية، عن تقديرهم لجهود وحدة الشفافية والمشاركة المجتمعية بوزارة المالية نحو إشراك شباب الجامعات في عملية إعداد الموازنة، وتنظيم حملات إعلانية من خلال مواقع التواصل الاجتماعي؛ باعتبارها من أكثر المنصات جاذبية للفئة العمرية المستهدفة، من خلال بث مقاطع فيديو قصيرة ومبسطة على تطبيق «التيك توك» و«الانستجرام»؛ لتوصيل المعلومات للشباب بطريقة سهلة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Bnia - بنيه - Wmda - ومضة - Waia - وايا - Baianat - بيانات - Raiat - رايات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد