الصواريخ التى راهنت عليها امريكا لهزيمة روسيا فى اوكرانيا

أعلنت وزرارة الدفاع الأمريكية، البنتاجون، بدء إرسال دفعة الأسلحة الأمريكية الجديدة إلى أوكرانيا، وأضافت وزرارة الدفاع الأمريكية، أن تدريب الأوكرانيين على منظومة صواريخ HIMARS سيستغرق 3 أسابيع، وتابعت وزرارة الدفاع الأمريكية: لدينا تعهد من أوكرانيا بأن صواريخ HIMARS لن تستخدم لضرب روسيا.

صادر بيان عن البيت الأبيض إرسال منظومة صواريخ HIMARS لأوكرانيا، وقال البيت الأبيض، إن حزمة الأسلحة الجديدة إلى أوكرانيا تتمتع بقدرات عالية ومتطورة، موضحا أن الهدف من المساعدات الجديدة للجيش الأوكراني وقف تقدم روسيا على أراضيهم.

من جانبه قال الرئيس الأمريكي جو بايدن، إن الولايات المتحدة الأمريكية قادرة على الاستمرار فى تزويد أوكرانيا بمزيد من الأسلحة التى تستخدمها بشكل فعال لصد الهجمات الروسية.

كما أعلن رئيس القيادة الإلكترونية الأمريكية، الجنرال بول ناكاسوني، أن وكالات الاستخبارات الأمريكية نفذت عمليات إلكترونية هجومية ضد روسيا دعما لأوكرانيا، وفقا لروسيا اليوم.

وقال رئيس القيادة الإلكترونية الأمريكية: نفذنا سلسلة من العمليات، هجومية ودفاعية ومعلوماتية، موضحا أن إجراءات وكالات الاستخبارات الأمريكية والعسكريين الأمريكيين كانت قانونية، وتم القيام بها بإشراف مدني على الجيش ووفقا لسياسة وزارة الدفاع الأمريكية.

وأوضح رئيس القيادة الإلكترونية الأمريكية، أن”الأجهزة التي يرأسها لا تستبعد إمكانية شن هجمات إلكترونية روسية ضد الولايات المتحدة وتحافظ على يقظتها”، متابعا: “لهذا السبب نعمل مع مجموعة من الشركاء للمساعدة في منع حدوث ذلك، ليس فقط ضد الولايات المتحدة، ولكن ضد حلفائنا، يعمل خبراء القيادة الإلكترونية الأمريكية في 16 دولة تتبادل معها الولايات المتحدة المعلومات الاستخبارية حول أساليب عمل المتسللين على صلة بروسيا، وإحدى هذه العمليات نُفذت في أوكرانيا لمدة ثلاثة أشهر تقريبا وانتهت في فبراير، قبل بدء العملية العسكرية الروسية الخاصة بوقت قصير، وخلال العملية الخاصة، حاولت القوات الروسية تعطيل أنظمة الاتصالات الأوكرانية وتعطيل مواقع الحكومة الأوكرانية”.

في المقابل أكد نائب رئيس مجلس الأمن الروسى، دميتري مدفيديف، أن العملية العسكرية الخاصة الجارية في أوكرانيا ستستمر حتى تحقيق جميع الأهداف التي حددها القائد الأعلى للقوات المسلحة الروسية، وأضاف نائب رئيس مجلس الأمن الروسى، أن العملية الخاصة مستمرة ونحن نتفهم أنها ستستمر حتى يتم تحقيق جميع أهدافها وهى الأهداف التي حددها القائد الأعلى للقوات المسلحة، رئيس روسيا فلاديمير بوتين.

وفى وقت سابق توقع رئيس لجنة العلاقات الدولية بمجلس الدوما الروسي وعضو الوفد الروسي في المفاوضات مع أوكرانيا، ليونيد سلوتسكي، أن منطقة “خيرسون” وإقليمي “دونيتسك” و”لوجانسك” يمكنها الانضمام إلى روسيا بالفعل في يوليو المقبل.

وقال سلوتسكي – في تصريح لوكالة أنباء “سبوتنيك” اليوم الأربعاء “لا أستبعد أن يحدث هذا في وقت مبكر من شهر يوليو القادم، ولكنني أفترض أن الأراضي المحررة ستجري استفتاء إلى حد ما في الوقت نفسه”.

وفيما يتعلق بوجود موارد كافية لدى بلاده لضم هذه المناطق، رد سلوتسكي بشكل إيجابي.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Bnia - بنيه - Wmda - ومضة - Waia - وايا - Baianat - بيانات - Raiat - رايات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد