شيماء بين الحياة و الموت  استغاثة عاجلة لوزير الصحة و مستشفيات القصر العينى  

 

كتب محمد صوابى

عذاب وإهانة وعدم احساس بالمسئولية وموت الرحمة تجاه مرضى السرطان في مستشفى القصر العيني الحكومي هكذا بدأ علاء عبد الرحمن زوج المريضة شيماء محمد صلاح من شبين القناطر عزبة أبو خضر ش عبد العزيز الصفتي القليوبية بدا يرصد معاناة و عذاب زوجتة و أوضح زوج المريضة قائلا :

زوجتي مريضة السرطان منذ اكثر من ثلاث سنوات تعالج في السيزيوم التابع لمستشفى القصر العيني وتحملنا مالا يطيقه بشر من إجراءات تعسفية وتخليص أوراق من هنا وهناك عن طريق المريض والمرافق معه وقد تم استئصال الثدي وتم عمل عملية أخرى وبعد مشقة العلاج الكيماوي وغيره للأسف انتشر في الثدي اليمين وتم تحديد عملية أخرى لكن وسط طلبات وإجراءات صعبة للغاية ورغم تواصلنا مع مدير المستشفى وتم الاتصال بنا يوم الأربعاء الموافق 7/9/2022 من تليفون رقم ٠٢٢٣٦٤٣٨٨٤ وعرفني بنفسه انه مدير مكتب مدير عام المستشفى واسمه استاذ احمد وتليفون اخر من نفس الرقم وقال اسمه الأستاذ محمد وقالوا هنعمل اللازم في تسهيل الإجراءات وامس قمت بالاتصال بنفس الرقم لان المدام سوف تذهب اليوم لإجراء أشعة بالصبغة وتفضل احد موظفي المدير وقال ابعتلي المدام غدا وسنقوم بعمل اللازم وذهبت المدام اليوم المحدد لعمل الأشعة رغم معاناة المرض ومشقة السفر فنحن نبعد عن المستشفى اكثر من ثلاث ساعات مواصلات ولكن للأسف بعد قطع التذكرة وتركيب الكالونة قالوا الجهاز عطلان وهذا مش أول مرة حدث ذلك عدة مرات قبل ذلك وعندما ذهبت زوجتي المريضة لمكتب المدير عند الأستاذ أحمد خليل تم مقابلتها بصورة مهينة بعد أن انتظرته أمام مكتبه اكثر من ساعة ونصف وقال لها انا ماتصلتش بحد وممتصلش بحد وانكر كل ماحدث تليفونيا رغم تواصل بعض الصحفيين معه ومع مدير المستشفى

كل ذلك العناء والظلم يدمر مريض السرطان ويعجل من وفاته لان طبيا الحالة النفسية هي العامل الأول لمحاربة هذا المرض وزوجتي في حالة نفسية سيئة للغاية بسبب هذه المعاملة الا يكفي مرضهم ومعانتهم

ارفع شكواي لكل من يهمه الامر وارفع هذا البلاغ للسيد المستشار النائب العام

ارحموا مرضى السرطان كل الإجراءات والأوراق المفروض ان هناك أشخاص من داخل المستشفى تقوم بتخليص كل ذلك وليس المريض طالب سرعة تدخل الدكتور مصطفي مدبولى رئيس الوزراء و الدكتور خالد عبد الغفار وزير الصحة و الدكتور عمرو عاشور وزير التعليم العالي و الدكتور رئيس جامعة القاهرة و الدكتور حسام صلاح مدير عام مستشفى القصر العيني بعمل اللاذم نحو انقاذ شيماء محمد صلاح من الموت واتخاذ اللارم ضد من يعاملون المرضى كأنهم متسولون وليس مرضي

زوج المريضة

٠١٠٠٦٥١٣٣٥٠

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Bnia - بنيه - Wmda - ومضة - Waia - وايا - Baianat - بيانات - Raiat - رايات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد